كلمة العميد

 

أهلاً بكم في موقع كلية الصيدلة بجامعة جازان

تسعى كلية الصيدلة إلى تقديم تعليم صيدلي متميز لإعداد صيادلة مؤهلين للمشاركة في سوق العمل والارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة للمرضى والمجتمع.

في العقود الأخيرة تطورت الرعاية الصحية في مختلف المجالات مما ترتب عليه ضرورة التطوير في المهن الصحية ومنها مهنة الصيدلة والتي تطورت بشكل كبير وأصبح للصيدلي دور في مختلف مجالات وفروع الصيدلة مثل تقديم الرعاية المباشرة للمرضى بالمستشفيات والعمل في صيدليات المجتمع، مصانع الدواء، مراكز السموم، شركات تسويق الدواء والمراكز البحثية وغيرها.

أيضاً أدى قرار توطين مهنة الصيدلة إلى 30% في تاريخ 01/12/1442 هــ إلى رفع وتيرة توظيف الصيادلة في مختلف المجالات وبيَن أهمية  دور الصيدلي في شركات الأدوية وصيدليات المجتمع.

خلال جائحة كورونا برز أيضاً الدور المهم للصيدلي في الصيدليات الخارجية وذلك بعد تدريب  الصيادلة العاملين في هذا المجال  والسماح لهم بإعطاء لقاحات كورونا وذلك لانتشار هذه الصيدليات في المدن والأحياء المختلفة والذي ساهم في تحسين الوصول إلى الخدمات الصحية في مختلف المناطق والذي هو أحد أهداف برنامج تحول القطاع الصحي أحد البرامج المستحدثة لرؤية 2030.

في الختام، إن التغيير المتسارع في دور الصيادلة في الرعاية الصحية يتطلب مراجعة وتحديث دوري لجميع خطط وبرامج الصيدلة في كليات المملكة وهذا ما تقوم به كلية الصيدلة في جامعة جازان للمشاركة ببناء منظومة صحية متكاملة في هذا الوطن المعطاء بتوجيه ودعم ولاة الأمر حفظهم الله.

عـميـد كليـة الصيدلة

 الدكتور: عبدالكريم مريع

 

التقييم
أخر تعديل
الجمعة 10 رَجب 1443